دار الإفتاء الفلسطينية - القدس


.::::: أخبار :::::.

 المفتي العام يشارك في اليوم العلمي لنقاش الجوانب الشرعية والقانونية في طب النسائية والتوليد  


تاريخ النشر  2018-05-16

 رام الله: شارك سماحة الشيخ محمد حسين، المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية، رئيس مجلس الإفتاء الأعلى، في أعمال اليوم الطبي التعليمي الذي نظمته جمعية اختصاصيي الأمراض والجراحة النسائية والتوليد الفلسطينية، بعنوان " جوانب شرعية وقانونية في مجال أمراض النسائية والتوليد"، بحضور السيد عماد حماد، ممثلاً عن النائب العام، ود. نظام نجيب، نقيب الأطباء، ود. وائل الشيخ، مدير صحة رام الله، ود. سعيد سراحنة رئيس الجمعية، ونخبة من الأطباء المختصين في هذا المجال الطبي على مستوى الوطن.

وأكد سماحته على أهمية العمل برأي الشرع في مسائل الإجهاض وتشوهات الأجنة، وأطفال الأنابيب، حيث أن ديننا الإسلامي تناول العديد من المسائل الطبية، وأهمها مسألة الإجهاض، التي حدد معاييرها وقوانينها وفقاً للقرارات الصادرة عن مجلس الإفتاء الأعلى، والتي تراعي الضرورات والظروف الصحية والطبية، كما أشاد سماحته بالإسهامات الطبية التي يبذلها الأطباء الفلسطينيون في مختلف المجالات، لما لها من أثر واضح على الحياة الصحية والأسرية والاجتماعية.

وقدم رئيس الجمعية د. سعيد سراحنة درعاً تكريمياً لسماحة الشيخ لحضوره ومشاركته الفاعلة في اليوم الطبي المذكور، والتي كان لها أثر بارز في توضيح الرأي الشرعي في القضايا المطروحة.



 دار الإفتاء الفلسطينية - القدس